التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

قَافِلَةُ التَّرمِيل - نص جديد

آخر المشاركات

حواري مع صحيفة الجريدة – أجراه محمد فرح وهبي

الكاتب والشاعر الصحفي مأمون التلب لـ(الجريدة): - حروبُ اليوم العالميّة الدائرة في كلّ مكان عبارة عن حالات اكتئاب جماعيَّة - انتهى عهد الدعوة لفكرة  ليؤمن بها الناس عليك أن تثير الأسئلة وتُشكك - لا أحبذ تصنيفات: قصيدة النثر، القصيدة حديثة، ما بعد حداثة؛ هذه الأسماء مشوشة جداً - (شرق وغرب) (عالم إسلامي) (عالم عربي) (الإسلام المتطرف المعتدل)! هذه تصنيفات وهمية للغاية! - دور الفنان أو الكاتب "إنقاذي" أكثر من أن يكون "تغييرياً" - الفرق بين الأدب والسياسة هو أن السياسة تتعامل مع البشر ككتل والأدب يُفتت هذه الكتل ليُرَى الفرد  - الكُتَّاب السودانيون مُجتهدون وصادقون في علاقتهم بالكتابة - عندما يصبح الناس أقلية في مواجهة وحشية شرسة تضحى علاقتهم ببعضهم مختلفةً تماماً - لست مهموماً بـ(الثورات السياسيّة) السياسيون في السودان بدَّدوا شيئاً مهماً للغاية وعجزوا عن استيعابه لأن الضغائن التاريخية تُعمِي أنا منتمٍ جداً، فقط لمشروعي ككاتب فرد





مقدّمة المُحرِّر: في مؤانسة نهارية بمقرِّ صحيفة (الجريدة) بحضور الكاتبين محمد أحمد غلامابي وحاتم الكناني وبحضور مدير التحرير ماجد محمد علي ومشاركتهم، استنط…